جبالى المراغى: فرحة العمال من «تطوير الدلتا للأسمدة» يؤكد حرصهم على العمل والإنتاج

النائب جبالى المراغى
جبالى المراغى، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر

متابعة-المركز الفنى والتكنولوجى

ذكرت بوابة اخبار اليوم أن جبالى المراغى الإتحاد العام لنقابات عمال مصر أكد على أن إعلان الحكومة، ممثلة في وزارة قطاع الأعمال العام، عن الاستقرار على تطوير مصانع شركة الدلتا للأسمدة التابعة للشركة القابضة للصناعات الكيماوية في موقعها الحالي بمدينة طلخا في محافظة الدقهلية، بدلا من نقلها إلى محافظة السويس، قرارا صائبا، ويأتي استجابة لمطالب أكثر من 2500 عامل، ولصالح الصناعة الوطنية خاصة الإستراتيجية منها، موجهاً الشكر والتقدير إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، ورئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي، ووزير قطاع الأعمال هشام توفيق، والمحاسب عماد الدين مصطفي رئيس الشركة القابضة للكيماويات.

ونشرت البوابة فى تصريحات للمراغى يوم السبت الماضى، بأن احتفال عدد كبير من عمال مصنع سماد طلخا، بقرار تطوير المصنع على أرضه وإلغاء قرار إغلاقه وحله الذي صدر في شهر ديسمبر الماضي ورفع العمال صور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأقاموا صلاة شكر لله على أرض المصنع، وهى دلالة كبيرة وإشارة واضحة بأن عمال مصر حريصون على العمل والإنتاج، في ظل التحديات الراهنة، وأن غضبهم من “قرار النقل” كان من منطلق وطني وهو ما يمتاز به عمال مصر على مدار التاريخ.

وأكد رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر أن ممثلي العمال من قيادات النقابة العامة للكيماويات برئاسة الكيميائي عماد حمدي، واللجنة النقابية بالشركة خاضوا معركة وطنية كبيرة لصالح العمال والصناعة الوطنية حتى استجابت الدولة لتلك المطالب المشروعة، بعدم نقل الشركة والسعي نحو تطويرها باعتبارها شركة وطنية عملاقة تدعم الفلاح المصري بصورة مباشرة.

وأشار جبالى المراغي إلى أن الإتحاد العام لنقابات عمال مصر سيظل الداعم القوى لمطالب وحقوق العمال المشروعة، وكذلك الدفاع عن الصناعة الوطنية، وشركات قطاع الأعمال العام، والسعي نحو تطويرها والنهوض بها نظرا لدورها التاريخي في دعم الاقتصاد الوطني، والدولة المصرية وقت الأزمات.