6 مرشحين يتنافسون على مقعد نقيب الصحفيين و56 لعضوية المجلس.. غدًا

6-مرشحين-يتنافسون-على-مقعد-نقيب-الصحفيين-و56-لعضوية-المجلس.-غدًا

متابعة | المركز الفنى والتكنولوجى
شكرا لقراءتكم هذا المقال على موقعنا الرسمى .. والان إلى التفاصيل ..

تجري نقابة الصحفيين، غدًا الجمعة، الانتخابات على مقعد النقيب رقم 23، و6 أعضاء للمجلس “التجديد النصفي” رقم 52 في تاريخ النقابة.

وحددت اللجنة المشرفة على الانتخابات برئاسة الكاتب الصحفي خالد ميري، موعد الاجتماع الأول للجمعية العمومية يوم 5 مارس، ويوم 6 مارس الإعادة على منصب النقيب، على أن يكون التصويت من 3 عصرا وحتى 7 مساء.

وفي حالة عدم اكتمال النصاب في الاجتماع الأول تؤجل الجمعية للانعقاد الثاني يوم 19 مارس المقبل، على أن تكون الإعادة على منصب النقيب يوم 20 مارس.

ويكتمل النصاب القانوني للجمعية العمومية بحضور نحو 4958 صحفيًا يمثلون 50+1 من عدد المقيدين بجدول المشتغلين بالنقابة، إعمالا لنص المادة 33 من قانون النقابة رقم 76 لسنة 1970.

وفي حالة عدم اكتمال النصاب القانوني لصحة انعقاد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، والمقرر بحضور نحو 4958 صحفيًا يمثلون 50+1 من المقيدين بجدول المشتغلين بالنقابة، يتم تأجيل الجمعية العمومية لمدة أسبوعين لتعقد يوم 19 مارس على أن يكون النصاب القانوني لصحة الانعقاد حضور نحو 2479 صحفيًا يمثلون 25% +1 من عدد المقيدين بجدول المشتغلين بنقابة الصحفيين.

ومن المقرر أن يتضمن جدول أعمال الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين ما يلي:

1- التصديق على محضر الجمعية العمومية المنعقدة في 15 مارس 2019.

2- التصديق على تقرير مجلس النقابة عن الفترة من (مارس 2020) حتى (فبراير 2021).

3- اعتماد الحساب الختامي للسنة المنتهية في 31- 12- 2019، وكذلك المنتهية في 31- 12- 2020، وإقرار مشروع الميزانية التقديرية لسنة 2021.

4- إجراء الانتخابات على منصب النقيب، والتجديد النصفي لـ(6) من أعضاء المجلس، في حالة الإعادة على منصب النقيب تجرى الانتخابات في اليوم التالي من الساعة الثالثة إلى الساعة السابعة مساءً.

5- ما يستجد من أعمال.

كشوف المرشحين

وأعلنت اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفي لمجلس نقابة الصحفيين، الكشوف النهائية لأسماء المرشحين لانتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين مارس 2021.

6 مرشحين على مقعد النقيب

وشملت قائمة المرشحين على منصب النقيب: ضياء رشوان “الأهرام”، رفعت رشاد “أخبار اليوم”، سيد الإسكندراني “الجمهورية”، طلعت هاشم “مصر الفتاة”، كارم يحيى “المشهد”، محمد مغربي “الشعب”.

21 مرشحًا “فوق السن”

وضمت قائمة المرشحين على مقاعد مجلس النقابة فوق 15 سنة عضوية 21 مرشحا هم: إبراهيم أبو كيلة “الجمهورية”، أسامة شحاتة “الجمهورية”، السيد حجازي “الأهرام”، جمال عبدالرحيم “الجمهورية”، حسين الزناتي “الأهرام”، خالد البلشي “حر”، صفوت عبد العظيم وهبه “الأهرام”، عبد الرءوف خليفة “الأهرام”، فكرية أحمد “الوفد”، محمد بهجت “الأهرام”، محمد خراجة “الأهرام”، عبدالمجيد عبدالرازق “الأهرام”، محمود صبري “الأهرام”، ممدوح الصغير “أخبار اليوم”، نور الهدى زكي “العربي”، هاني عمارة “الأهرام”، هبة محمد باشا “الأهرام”، هيثم فوزي رخا “الأهرام”، وجدي رزق “الأهرام”، ياسر سليم “القومية”.

35 مرشحا “تحت السن”

وضمت قائمة المرشحين تحت الـ 15 سنة عضوية 35 مرشحا هم: أبوالسعود محمد “المصري اليوم”، أحمد الدمرداش “أموال الغد”، أحمد صبري “الديار”، أحمد محفوظ “حر”، إسلام أحمد أبازيد “السوق العربية”، إكرام منصور “الجمهورية”، الشحات مصطفى سرحان “الغد”، أيمن عبدالمجيد “روز اليوسف”، أيمن مصطفى “الصباح”، حسام السويفي “الفجر”، حسين متولي “البديل”، داليا أبوشقة “مجلة الإذاعة والتليفزيون”، دعاء النجار “الجمهورية”، ريمون فرنسيس “حر”، سامي عبدالراضي “الوطن”، سامية فاروق “الوفد”.

كما ترشح أيضًا كل من: سمية العجوز “وكالة أنباء الشرق الأوسط”، طه حسن إبراهيم “السوق العربية”، علاء عمران “الجمهورية”، علي حلبي “أخبار اليوم”، عمر عمار “الإذاعة والتليفزيون”، عمرو بدر “الدستور”، عوني نافع “الدستور”، كرم من الله السيد أحمد “مؤسسة أخبار اليوم”، محمد السيد أبوزيد “الشروق”، محمد سعد عبدالحفيظ “الشروق”، محمد منير توفيق “المساء”، محمود عابدين “الدستور”، محمود الضبع “اليوم السابع”، مساعد الليثي “النبأ”، هيثم النويهي “أخبار اليوم”، هيثم بطاح “اليوم”، وائل السادات “البديل”، وليد صلاح “الدستور”، ياسر مصطفى “الأمة”.

النقيب كل عامين.. وعضوية المجلس 4 سنوات

وتجري الانتخابات علي مقعد النقيب والذي يشغله حاليا ضياء رشوان، ونصف عدد المقاعد طبقًا لنص المادة 43 من قانون النقابة والتي تنص على أن مدة العضوية بمجلس النقابة أربع سنوات، وتنتهي كل سنتين عضوية نصف أعضاء المجلس، ومدة عضوية النقيب سنتان، ولا يجوز انتخابه أكثر من مرتين متواليتين، وتكون العضوية في مجلس النقابة بلا أجر أو مكافأة.

أعضاء المجلس المنتهية فترتهم

وتجري الانتخابات هذا العام على مقاعد كل من حسين الزناتي ومحمد خراجة وجمال عبدالرحيم ومحمد سعد عبدالحفيظ وعمرو بدر وأيمن عبدالمجيد، وجمعيهم ترشحوا في الانتخابات من جديد.

الأعضاء المستمرون

والأعضاء المستمرون في المجلس لمدة عامين كل من هشام يونس ومحمد شبانة وخالد ميري ومحمود كامل ومحمد يحيي يوسف وحماد الرمحي.

الجمعية العمومية

وقال خالد ميرى، رئيس اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفى لنقابة الصحفيين، إن عدد أعضاء الجمعية العمومية وصل 9915 عضوا، لافتا إلى أن النصاب القانونى لانعقاد الجمعية العمومية فى الدعوة الأولى 5 مارس يكتمل بـ 5 آلاف عضو.

32 لجنة.. وإشراف قضائي كامل

وأضاف خالد ميرى، أن عدد اللجان الانتخابية 32 لجنة، حيث سيتم تشكيل لجان بالدور الأرضى للتوقيع، وسيتم توزيع اللجان على جميع أدوار النقابة، متابعا :”حريصون على أن يكون هناك إشراف قضائى كامل على التصويت والفرز، وتواصلنا مع هيئة قضايا الدولة للإشراف على الانتخابات”.

غلق عبد الخالق ثروت

ولفت خالد ميرى، الى أنه سيتم مخاطبة رئيس الوزراء ووزارة الداخلية لغلق عبد الخالق ثروت أثناء انتخابات التجديد النصفى، وتنظيم مجموعة من اللجان بالشارع، مشددا على أنه لن يسمح بدخول مقر اللجان بدون كمامة.

رفض دعاوى تأجيل الانتخابات

وقضت محكمة القضاء الإداري برفض الدعاوى المقامة لوقف إجراء انتخابات نقابة الصحفيين المقرر لها 5 مارس المقبل، وأيدت المحكمة قرار إجراء الانتخابات في موعدها وهو غدا الجمعة.

وقالت إحدى الدعاوى إن إجراء الانتخابات في هذا التوقيت يعرض أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين لخطر الإصابة بفيروس كورونا، حيث إن مبنى نقابة الصحفيين لا يتسع لجموع الآلاف من الصحفيين.

فيما ذكرت الدعوى الأخرى المقامة من أحد الصحفيين المرشحين في الانتخابات أنه تقدم بأوراق ترشحه لإدراج اسمه ضمن كشوف المرشحين لكن اللجنة المشرفة على الانتخابات رفضت ذلك.

رفض دعوى استبعاد ضياء رشوان

كما قضت محكمة القضاء الإداري، برفض الدعوى القضائية المقامة من الكاتب الصحفي كارم يحيى المرشح على منصب نقيب الصحفيين، والتي تطالب باستبعاد الدكتور ضياء رشوان النقيب الحالي، من انتخابات التجديد النصفي أو إلزامه بتقديم استقالته من رئاسة الهيئة العامة للاستعلامات.

واستمعت المحكمة خلال الجلسة لمرافعة المحامي أحمد راغب، وكيلاً عن مقيم الدعوى الكاتب الصحفي كارم يحيى، والتي تحدث فيها عن قانون حظر تعارض المصالح رقم ١٠٦ لسنة ٢٠١٣ والذي يخضع له رشوان ويمنع المسئولين الحكوميين من مزاولة أي نشاط مهني أو تقديم خدمات استشارية سواء بأجر أو بدون مقابل، معدداً من مظاهر التعارض في المصالح بين عمل رشوان ووظيفته كرئيس للهيئة العامة للاستعلامات وعمله كنقيب للصحفيين.

اقرا أيضا|7 أبريل.. الحكم في طعن المتهمين بأحداث عنف سوهاج

_______________________
المصدر | أخبار اليوم