“الضبع” يطالب “المراغى” بإلغاء جميع الاتفاقيات والبروتوكولات مع الاتحادات التركية

قرر أحمد فاوى الضبع عضو اللجنة النقابية بشركة الحديد والصلب وعضو النقابة العامة للعاملين بالصناعات الهندسية، وأمين صندوق مساعد الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، أنه سوف يعيد كتابة المذكرة التى تقدم بها لجبالى المراغى رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر بعد ثورة 30 يونيو يبلغه بضرورة إلغاء جميع المعاهدات والاتفاقيات مع الاتحادات التركية بكافة أنواعها وأشكالها، وذلك بعد الشتائم والسباب الذى شنه رجب طيب أردوغان الرئيس التركى على شعب مصر وجيشه وتعاطفه الشديد مع جماعة الإخوان الإرهابية.

جاء قرار الضبع بإعادة كتابة المذكرة بعد الهجوم الذى شنه الرئيس التركى مؤخرا على الرئيس السيسى بالأمم المتحدة متهما السلطة الحالية بالانقلابية وذلك فور إلقاء الرئيس المصرى كلمته التى أعادت للأمة المصرية والعربية والإسلامية مكانتها بين شعوب العالم وسط إعجاب وتصفيق حاد للحشد الموجود بالقاعة الشئ الذى جعل الرئيس التركى يفقد توازنه.

جدير بالذكر أن “جبالى” قد سبق وأقنع “الضبع” بتأجيل المذكرة لوجود بعض الاتحادات التركية اليسارية الرافضة لموقف الحكومة التركية الحالية، ومؤمنة تماما بالروابط التاريخية والأزلية بين الشعبين الشقيقين وأنها زوبعة وسوف تزول.

المصدر | جريدة العمال الورقية العدد (2398)